الرئيسية / البحث العلمي / التصميم المقطعي المستعرض (الدراسات المستعرضة)

التصميم المقطعي المستعرض (الدراسات المستعرضة)

تعريف وغرض الدراسات المستعرضة

تصاميم الدراسات المستعرضة لها ثلاث سمات مميزة: لا يوجد بعد زمني؛ والاعتماد على الاختلافات القائمة بدلا من التغيير بعد التدخل؛ ويتم اختيار المجموعات على أساس الفروق القائمة بدلا من التوزيع العشوائي. يمكن للتصميم المقطعي المستعرض أن يقيس فقط الاختلافات بين مجموعة متنوعة من الأشخاص أو الموضوعات أو الظواهر بدلا من عملية التغيير. وعلى هذا النحو، يمكن للباحثين الذين يستخدمون هذا التصميم أن يستخدموا نهجا سلبيا نسبيا لجعل الاستدلالات السببية قائمة على النتائج.

 

مميزات الدراسات المستعرضة

  1. توفر هذا التصميم “لقطة” واضحة للنتيجة والخصائص المرتبطة بها، عند نقطة زمنية معينة.
  2. خلافا للتصميم التجريبي، حيث يوجد تدخل نشط من قبل الباحث لإنتاج وقياس التغيير أو لخلق الاختلافات، تركز التصاميم المقطعية على دراسة واستخلاص الاستنتاجات من الاختلافات القائمة بين الناس، والموضوعات، أو الظواهر.
  3. تنطوي الدراسات المستعرضة على جمع البيانات فيما يتعلق بنقطة واحدة من الزمن. في حين أن الدراسات الطولية تنطوي على اخذ قياسات متعددة على مدى فترة طويلة من الزمن، تركز الدراسات المستعرضة على إيجاد العلاقات بين المتغيرات في نقطة واحدة من الزمن.
  4. يتم اختيار المجموعات التي تم تحديدها للدراسة عمدا استنادا إلى الاختلافات الموجودة في العينة بدلا من اللجوء للعينات العشوائية.
  5. الدراسات المقطعية قادرة على استخدام البيانات من عدد كبير من المشاركين أو المواضيع، وعلى عكس دراسات الملاحظة، فهي ليست مقيدة جغرافيا.
  6. يمكن تقدير مدى انتشار النتيجة قيد الاهتمام لأن العينة عادة ما تؤخذ من مجتمع الدراسة ككل.
  7. ولأن تصاميم الدراسات المستعرضة تستخدم عموما تقنيات المسح لجمع البيانات، فهي غير مكلفة نسبيا وتنفيذها يستغرق وقتا قليلا.

 

مساوئ الدراسات المستعرضة

  1. يصعب العثور على أشخاص أو مواضيع أو ظواهر مشابهة جدا إلا في متغير واحد محدد ليتم دراستها.
  2. النتائج ثابتة ومحددة زمنيا، وبالتالي، لا تعطي أي إشارة إلى سلسلة من الأحداث أو تكشف عن السياقات التاريخية أو الزمانية.
  3. لا يمكن استخدام الدراسات لتحديد علاقات السبب والنتيجة.
  4. إن تصميم الدراسات المستعرضة يوفر فقط لقطة من التحليل لذلك هناك دائما إمكانية أن يكون للدراسة نتائج مختلفة إذا تم اختيار إطار زمني آخر.
  5. لا يوجد متابعة للنتائج.

عن أ. فرج محمد صوان

استاذ علم اللغة التطبيقي واللغة الانجليزية في جامعة طرابلس وعدد من الجامعات الليبية. حصل على الشهادة الجامعية والماجستير من ليبيا، وشهادة في تعليم اللغة الإنجليزية من جامعة سري البريطانية (Surrey)، ودرس برنامج الدكتوراه في جامعة إيسيكس ببريطانيا (Essex). قام بنشر ستة كتب والعديد من المقالات والدراسات والأبحاث. orcid.org/0000-0003-3931-9484

شاهد أيضاً

اختيار كتابة البيانات

SPSS الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية: ما هو وماذا يفعل؟

مقدمة يتكون SPSS من مجموعة متكاملة من برامج الكمبيوتر التي تمكن المستخدم من قراءة البيانات …

الرجاء الانتظار...

اشترك في نشرتنا الأكاديمية

هل تريد أن تكون الأول الذي يقرأ جديدنا؟ أدخل اسمك وإيميلك أدناه لتكون أول من يشاهد منشوراتنا.